ابرة البوتكس للتنحيف .. تقنية جديدة تحقق نجاحًا في عالم علاج السمنة

أحجز موعد

اذا كان لديكم اي استفسار او سؤال خاص بالعمليات او الحجز يمكنكم التواصل معنا عبر ملئ البيانات التالية






    مواقع التواصل الأجتماعي

    أحجز الان مع الدكتور حاتم خليل

    علاج ومتابعة حالات أمراض الجهاز الهضمي العلوي والسفلي المختلفة مثل االتهابات المعدة والقولون الحادة والمزمنة، وقرح المعدة والاثني عشر وارتجاع المرئ والقولون العصبي باستخدام أحدث الأدوية والبروتوكولات العالمية.

    بمرور الوقت، تطورت التقنيات المستخدمة في مكافحة السمنة بشكل متكرر بهدف تحقيق نتائج أفضل للمرضى وتجنب الجراحات الجراحية التي تحمل المخاطر والتي قد تؤدي إلى فقدان جزء من المعدة بشكل دائم. تعتبر الحقن بالبوتوكس للتنحيف واحدة من هذه التقنيات المحدودة التدخل والتي حققت نجاحًا ملحوظا في فقدان الوزن.

    سيتناول هذا المقال بالتفصيل استخدامات هذه التقنية وفوائدها، بالإضافة إلى المعدل المتوقع لفقدان الوزن من خلالها.

    للحجز والاستعلام في مركز الدكتور حاتم خليل

    أحجز موعد

    اذا كان لديكم اي استفسار او سؤال خاص بالعمليات او الحجز يمكنكم التواصل معنا عبر ملئ البيانات التالية






      لماذا زاد التوجه مؤخرًا إلى تقنيات محدودة التدخل للتخلص من السمنة؟

      رغم وجود تقنيات جراحية فعّالة مثل جراحة تكميم المعدة وتحويل المسار التي تساعد في فقدان الوزن بسرعة، إلا أن هناك زيادة في الاهتمام بالتقنيات محدودة التدخل للتخلص من السمنة في الآونة الأخيرة. هذا التحول يعود إلى عدة أسباب مهمة:

      • الحفاظ على الهيكل الأساسي للجهاز الهضمي: تقنيات محدودة التدخل تسمح بالحفاظ على تركيبة الجهاز الهضمي دون الحاجة إلى إزالة أي جزء منه.
      • تجنب الآثار الجانبية الجراحية: يمكن أن يؤدي قص جزء من المعدة أو الأمعاء إلى آثار جانبية مثل تسرب الطعام نتيجة لمشاكل في الشفاء والالتئام.
      • إمكانية التكرار وتعديل العملية: بالمقارنة مع الجراحات، يمكن إعادة تطبيق التقنيات المحدودة لفقدان الوزن مرارًا وتكرارًا بمرور الوقت، مما يسمح بالحصول على نتائج محسنة بدرجة أكبر دون الحاجة إلى جراحات جديدة.

      هذه العوامل تجعل التقنيات المحدودة التدخل مثل الكبسولة الذكية وابرة البوتكس للتنحيف أكثر جاذبية للأشخاص الذين يبحثون عن طرق فعّالة وآمنة لفقدان الوزن.

      علامَ تعتمد فكرة ابرة البوتكس للتنحيف؟

      عُرفت إبر البوتكس باستخدامها في الأغراض التجميلية لإخفاء التجاعيد والتخلص من علامات التقدم في السن، وذلك لقدرتها على تعطيل الإشارات العصبية التي تنتقل بين الإعصاب وتلك العضلات حول العين وفي الجبهة، فتسبب ارتخائها واختفاء التجاعيد.

      ووجد أنه يمكن الاستفادة أيضًا من آلية عمل مادة البوتكس في التخلص من السمنة، وذلك لوجود بعض الأعصاب في المعدة تتحكم في الشعور بالجوع والشبع وسرعة مرور الطعام من المعدة إلى الأمعاء.

      فأكثر ما يعاني منه مرضى السمنة هو شعورهم بالجوع المستمر وفقدان السيطرة على شهيتهم تجاه الطعام، ولكن باستخدام ابرة البوتكس للتنحيف بجرعات محددة يمكن التحكم في معدل الجوع والشبع والحفاظ على الطعام في المعدة لأطول فترة ممكنة عن طريق تخدير تلك الأعصاب الموجودة في المعدة.

      من هو المرشح المثالي لتقنية حقن البوتكس في مصر؟

      توجد عدة معايير يحدد على أساسها الطبيب المرشح المثالي للخضوع لـ ابرة البوتكس للتنحيف للحصول على أفضل النتائج من خلالها دون التعرض لأي مضاعفات من بين هذه المعايير:

      • أن يتراوح مؤشر كتلة الجسم ما بين 30-35.
      • رغبة المريض في خسارة جزء بسيط من وزنه.
      • عدم الحصول على نتائج مرضية من اتباع الحميات الغذائية.
      • من يعاني من ضعف الإرادة وفقدان السيطرة على الشهية.
      • من يرغب في الوقاية من مضاعفات السمنة مثل مرض السكري وأمراض القلب وارتفاع ضغط الدم.

      استخدام ابرة البوتكس للتنحيف

      حقن البوتکس تستخدم بشكل عام في إجراء الجراحات التجميلية و هي من افضل خيارات و أصبحت مؤخرًا افضل طرق للتخسيس،
      لكن بعد عدد من الأبحاث بدأ استخدام حقن البوتكس للمعدة من أجل فقدان الوزن دون التسبب في أي جروح أو شقوق في الجسم بسبب استخدام ابرة البوتكس للتنحيف.
      وتعتمد طريقة حقن البوتكس للمعدة على الحقن بالمنظار الداخلي في جدار المعدة،
      يؤدي ذلك الحقن إلى شلل مؤقت لعضلات المعدة والعصب الرئيسي الذي يتحكم في مشاعر الجوع والشبع ونتيجة لذلك، يشعر المريض بامتلاء معدته بسرعة أكبر ولوقت أطول من المعتاد.
      وعندما يتم تخفيض الاستهلاك الكلي للأغذية، هناك فرصة لفقدان الوزن الزائد. بعد حقن المعدة عن طريق ابرة البوتكس للتنحيف يرسل العصب إشارات إلى الدماغ لعرقلة وخفض معدل الهضم وابتلاع الطعام في المعدة.
      إن العصب المبهم في الجدار العضلي للمعدة ينقل إشارات “الامتلاء” إلى الدماغ ويعد هو العصب المستهدف في حقن البوتوكس. الشلل المؤقت لهذا العصب يؤدي إلى تأخير مرور الطعام من المعدة إلى الأمعاء.
      الأشخاص الذين خضعوا لهذا العلاج تناولوا كمية أقل لمدة 4 إلى 5 أسابيع بعد العلاج، وبالتالي فقدوا ما يصل إلى 20 رطلاً.
      ويبطئ حقن البوتكس للمعدة من حركة المعدة مما يؤدي إلى استهلاك أقل للطعام. بعد العلاج يطلب من المريض البقاء في المستشفى لمدة تتراوح بين 2-3 ساعات.
      لا يوجد عادة أي أثر جانبي لهذا العلاج ويمكن للمريض أن يستأنف أنشطته اليومية بعد قضاء يوم من الراحة.

      هل ابرة البوتكس للتنحيف مؤلمة؟

      يصاب بعض المرضى بالقلق من احتمالية تعرضهم للألم في أثناء حقن البوتوكس في المعدة، ولكن يشير الأطباء إلى أن الألم الناجم عن هذا الإجراء هو ألم بسيط يزول خلال ساعات معدودة، ويمكن التغلب عليه باستخدام بعض المسكنات أو المخدر الموضعي.

      كم يستمر تأثير إبرة المعدة للتخسيس؟

      يستمر تأثير إبرة المعدة للتخسيس في تعطيل عضلات المعدة عن الانقباض مدة تتراوح من 3-6 أشهر، وخلالها تنخفض السعرات الحرارية التي يتناولها المريض بحد كبير بسبب شعوره بالامتلاء، فيزيد معدل حرق الدهون المخزنة في جسمه ويفقد كثيرًا من الوزن.

      فوائد حقن البوتكس للمعدة

      يقدم مركز الدكتور حاتم خليل افضل دكتور بوتكس المعدة في مصر العديد من فوائد حقن البوتكس للمعدة منها :

      1. لا تنطوي على أي جروح أو شقوق
      2. طريقة سريعة لإنقاص الوزن تستغرق العملية حوالي 10 دقائق ويمكن للمريض العودة إلى المنزل بعد 3 ساعات من العلاج.
      3. التخدير العام غير مطلوب، ولا يحتاج المريض إلا للتخدير الموضعي في عملية ابرة البوتكس للتنحيف.
      4. لا يحتاج المريض إجراءات تحضيرية طويلة قبل الخضوع للحقن بالبوتكس باستثناء الصيام لمدة 8-10 ساعات قبل الإجراء.
      5. لا آثار جانبية أو مضاعفات بعد عملية حقن البوتکس للمعدة . ومع ذلك ، قد يشعر المريض بالآثار العامة لعملية المنظار الداخلي والتخدير فقط
      6. يمكن للمرء أن يتوقع فقدان الوزن من 6 إلى 8 كيلو بعد فترة من 3 أسابيع بعد العلاج.
      7. يمكن تكرار العلاج بعد 6 أشهر من حقن البوتکس للمعدة إذا لزم الأمر.

      لماذا تفقد ابرة البوتكس للتنحيف فاعليتها مع بعض الحالات؟

      قد لا يحقق بوتكس المعده النتائج المتوقعة منه في خسارة الوزن لدى بعض الخاضعين له ويرجع ذلك إلى عدة أسباب أهمها:

      • عدم مناسبة هذه التقنية لمريض السمنة نتيجة معاناته بعض المشكلات في المعدة التي قللت فاعلية ابرة البوتكس للتنحيف وتسبب في مشكلات أخرى مثل مرضى قرحة المعدة.
      • مرضى السمنة المفرطة الذين يعانون زيادة كبيرة في الوزن لا يشعرون بنتائج ملحوظة من استخدام ابر البوتكس للمعدة.

      يمكن تفادي هذه الأخطاء وتجنب أعبائها المادية والنفسية من خلال الخضوع إلى هذه التقنية على يد دكتور بوتكس المعدة ذي الخبرة والمهارة الكافيتين في تحديد المرشح المناسب لهذه التقنية ودراسة التاريخ المرضى للحالة بدقة وتحديد الجرعة المناسبة لحالة المريض دون إلحاق أي أذى بالمعدة.

      للحجز والاستعلام في مركز الدكتور حاتم خليل

      أحجز موعد

      اذا كان لديكم اي استفسار او سؤال خاص بالعمليات او الحجز يمكنكم التواصل معنا عبر ملئ البيانات التالية